أمراض عيون شائعة وكيفية الوقاية منها

العين من أكثر أعضاء الجسم حساسية وتكون عُرضة لأمراض مختلفة، منها الخطيرة التي قد تتسبب في فقدان النظر والأمراض التي لا تؤثر على الرؤية.

العناية بالعين مهم جدًا وزيارة طبيب العيون بشكل روتيني قد يساعدك في الاكتشاف المبكر لأمراض مختلفة وتجنبها من الأساس مثل:

جفاف العين – Dry Eyes

يصاب الشخص بجفاف العين عندما تقل كمية الدموع ولا تتكون الكمية الكافية لترطيب العين، ومن الممكن أن يكون الجفاف مصحوبًا بشعور بالحرقة في العين.

يحدث جفاف العين لعدة أسباب قد تكون مرضية مثل نقص فيتامين أ أو تكون لها علاقة بالسلوكيات اليومية، ويتعرض البعض إلي الشعور بجفاف العين في عدة حالات مثل: بعد رحلات الطيران، أو بعد الجلوس لفترة طويلة في غرفة مكيفة، أو بعد استخدام الهواتف المحمولة أو مشاهدة التلفاز لعدة ساعات.

الوقاية من جفاف العين

  • استخدام النظارات لحماية العين من الرياح، الجفاف و المواد الكيميائية المختلفة.
  • الاستراحة خلال أداء النشاطات التي تتطلب تركيز النظر بشكل متواصل.
  • وضع شاشة الحاسوب في مكان أقل من مستوى العين حتى تتفادي فتح الجفون بشكل كبير.
  • التوقف عن التدخين أو عدم التعرض للدخان.

الجلوكوما – Glaucoma

يصاب الشخص بالجلوكوما (أو المياه الزرقاء أو الزرق) عندما تتراكم السوائل في العين  وتسبب ضغط عليها، مما يؤدي إلى تلف وضمور العصب البصري، وهناك 3 أنواع مختلفة من الجلوكوما وتختلف الأسباب في كل نوع منها:

  • الجلوكوما مفتوحة الزاوية (Open Angle Glaucoma): يعتبر هذا النوع الأكثر انتشارًا بين مرضى الجلوكوما ولكن أسبابه غير واضحة ويشخص بعدم قدرة العين على تصريف السوائل مما يؤدي إلى ارتفاع الضغط فيها.
  • الجلوكوما مغلقة الزاوية (Closed Angle Glaucoma): يحدث بشكل مفاجيء ومؤلم عندما تصبح المنطقة بين قزحية العين والقرنية غير قادرة على تصريف السوائل ما يسبب ارتفاع ضغط العين.
  • الجلوكوما الخلقية (Congenital glaucoma): هذا النوع وراثي ويُولد به الإنسان.
  • الجلوكوما الثانوية (Secondary Glaucoma): تكون نتيجة لمرض أو إصابة أو كعرض جانبي لدواء معين.

الوقاية من الجلوكوما

  • عدم تناول جرعات من الكورتيزون دون استشارة الطبيب.
  • علاج أي التهابات فيروسية في العين تجنبًا لحدوث أي مضاعفات.
  • عدم إهمال علاج المياه البيضاء لفترات طويلة.
  • الحرص على إجراء فحوصات العين بشكل منتظم.
  • حماية العين لتجنب إصابات العين الخطيرة.

المياه البيضاء – Cataracts

يصاب الشخص بالساد أو المياه البيضاء عندما تتشكل عتامة على عدسة العين الشفافة بشكل تدريجي وتتسبب في عدم وضوح الرؤية.

من الأسباب الشائعة للإصابة بالمياه البيضاء هي التقدم في السن، وتزداد نسبة الإصابة عند مرضى السكري والأمراض المزمنة في العين، وعند الإصابة برضوض العين واستخدام الكورتيزون بشكل مفرط، وقد يصاب بها الأطفال منذ الولادة نتيجة لأسباب وراثية.

الوقاية من المياه البيضاء

  • فحص العين بشكل روتيني.
  • الامتناع عن التدخين.
  • الوقاية من أشعة الشمس.
  • معالجة المشاكل الصحية الأخرى.

شعيرة العين -Sty

شعيرَة العين هي كتلة لونها أحمر تتواجد عند حافة الجفن قد تبدو مثل بثرة وتكون مؤلمة ومليئة بالصديد، وكلما زاد انتفاخها وكبر حجمها زادت الأضرار الناتجة عنها، مثل الألم وصعوبة التركيز والتأثير على  الرؤية، وذلك لأنها تعيق فتح العين بشكل طبيعي.

السبب الرئيسي لشعيرة العين هو التلوث الجرثومي، عادة ما تكون الجرثومة من نوع العِقدِيّات (Streptococcus). وتظهر الأعراض عندما تصيب هذه الجراثيم جفن العين.

الوقاية من شعيرة العين

تعتبر شعيرة العين حالة غير معدية بشكل عام، لكنها قد تكون مؤشرًا على إهمال الشخص في نظافته الشخصية، ويمكنك اتباع التعليمات التالية حتى تتجنب التعرض إليها:

  • عدم استخدام مستحضرات التجميل المنتهية الصلاحية.
  • الحرص على إزالة المكياج كل ليلة.
  • التأكد من نظافة العدسات اللاصقة قبل استخدامها.
  • غسل اليدين بشكل مستمر.
  • العناية بالتهابات العين.

التهاب العنبية – Uveitis

يؤثر التهاب العنبية على الطبقة الوسطى من الأنسجة الموجودة في جدار العين والتي تسمى عنبية العين. ويعاني المصاب بالتهاب العنبية من عدة اضطرابات مختلفة مثل: الألم، تشوش الرؤية واحمرار العينين.

الأسباب المحتملة لالتهاب العنبية هي العدوى أو ضعف المناعة وفي العديد من الأحيان لا يمكن تحديد السبب.

الوقاية من التهاب العنبية

التهاب العنبية مرض مزمن ومستمر، ولذلك على كل من يعاني منه أن يخضع لمراقبة طبية ومتابعة طوال سنوات عديدة وأحيانًا مدى الحياة، ومن الممكن أن يظهر المرض ويزول دون أن يسبب أي أضرار ودون حصول نوبات متكررة، وقد تحدث نوبة أخرى بعد عدة سنوات من حصول النوبة الأولى، على الرغم من مرور فترة طويلة دون التعرض إلى أي نوبات.

وقد تكون الوقاية في المتابعة الدائمة مع استشاري أمراض العيون والعناية بالعين وتجنب حدوث الالتهابات فيها بشكل عام.

التهاب الملتحمة – Conjunctivitis

التهاب الملتحمة  أو العين الوردية هو التهاب أو عدوى في الغشاء الشفاف الموجود على السطح الداخلي للجفون الذي يغطي بياض العين. وعندما تلتهب الأوعية الدموية الصغيرة في الملتحمة، تصبح أكثر وضوحًا تظهر بياض العين باللون الأحمر أو الوردي.

هذا الالتهاب قد يحدث بسبب بكتيريا أو فيروسات أو حساسية أو تهيج من مواد كيميائية، وقد تسبب العين الوردية ضيقًا، ولكنها نادرًا ما تؤثر في القدرة على البصر الشخص.

الوقاية من التهاب الملتحمة

  • عدم لمس العين.
  • غسل اليدين باستمرار.
  • استخدام منشفة نظيفة وعدم استخدام مناشف أشخاص أخرى.
  • تغيير غطاء وسادة النوم بشكل مستمر.
  • غسل الوجه يوميًأ للتخلص من مستحضرات تجميل العين.
  • عدم مشاركة مستحضرات تجميل العيون أو أدوات العناية الشخصية بالعين.
تم النشر في

مركز سفير للعيون والليزك

يضم مركز سفير للعيون والليزك أفضل استشاري جراحات العيون في مصر والوطن العربي ولدينا أيضا السبق والعديد من الإنجازات في مجال جراحات العيون وتصحيح الابصار وعلاج الحول والمياه البيضاء والزرقاء

 
 

.

ادخل الان لنتواصل!

اترك تعليق